منتديــــات زمالة الأمير عبد القادر التعليمية


بكل حب و إحترام و شوق
نستقبلكم و نفرش طريقكم بالورد
ونعطر حبر الكلمات بالمسك و العنبر
وننتظر الإبداع و التميز إنقر للتسجيل معنا


منتديات زمالة الأميــــر عبد ااـــــــقادر *طـــاقين*

نلتقي لنتعلم و نرتقي

أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في الخميس 1 يناير
آخر عضو مسجل rose فمرحبا به
 
 
 
 
 
 


    درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    شاطر

    زائر
    زائر

    درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء 25 مارس - 12:34:22

    البلاغة


    المحسنات البديعية
    هي من الوسائل التي يستعين بها الأديب لإظهار مشاعره وعواطفه ، وللتأثير في النفس ، وهذه المحسنات تكون رائعة إذا كانت قليلة و مؤدية المعنى الذي يقصده الأديب ، أما إذا جاءت كثيرة ومتكلفة فقدت جمالها و تأثيرها و أصبحت دليل ضعف الأسلوب ، وعجز الأديب .
    % تذكر أن :
    المحسنات تسمى أيضاً " الزينة اللفظية - الزخرف البديعي - اللون البديعي - التحسين اللفظي " .
    1 - الطباق :
    هو الجمع بين الكلمة وضدها في الكلام الواحد .
    وهو نوعان :
    أ - طباق إيجابي : إذا اجتمع في الكلام المعنى وعكسه .
    مثل :
     (لا فضل لأبيض على أسود إلا بالتقوى).
    (قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ) (آل عمران: 26 - 27).
    ب - طباق سلبي : هو أن يجمع بين فعلين أحدهما مثبت ، والآخر منفي ، أو أحدهما أمر و الأخر نهي .
    مثل :
    (قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ) (الزمر: من الآية9) .
    (فَلا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْن) (المائدة: من الآية44).

    2 - المقابلة :
    هي أن يؤتى بمعنيين أو أكثر أو جملة ، ثم يؤتى بما يقابل ذلك الترتيب .
    مثل :
     (وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِث) (الأعراف: من الآية157).
     (فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى * وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى * فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى * وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ وَاسْتَغْنَى * وَكَذَّبَ بِالْحُسْنَى * فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى) (الليل من5 : 10) .
     (اللهم أعطِ منفقا خلفا و أعطِ ممسكا تلفا) .
    الأثر الفني للتضاد والمقابلة :
    يعملان على إبراز المعنى وتقويته وإيضاحه و إثارة الانتباه عن طريق ذكر الشيء وضده .
    تدريبات :
    استخرج كل طباق أو مقابلة مما يأتي :
    1 - (وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَخْلُقُونَ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ) (النحل:20).
    2 - (فَأَوْحَى إِلَيْهِمْ أَنْ سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيّاً) (مريم: من الآية11) .
    3 - (فَلِيَضْحَكوا قَليلاً وَلِيَبْكوا كَثيراً) .
    4 - (تَحْسَبُهُم جَميعاً وقُلوبُهُمْ شَتَّى) .
    5 - (وتَحْسَبُهُمْ أيقاظاً وهم رُقودٌ) .
    6 - (حُفَّتِ الجَنَّةُ بِالمكارِهِ والنَّارُ بِالشَّهوات)
    7 - (النَّاسُ نِيام فإذا ماتوا انتَبَهوا)
    8 - (كفى بالسَّلامَة داءً)
    9 - (إنَّ اللهَ يُبْغِضُ البَخيلَ في حَياتِهِ والسَّخيَّ بَعْدَ موته)
    10 - (جُبِلَتْ القُلوبُ على حُبِّ من أحْسَنَ إلَيها وبُغْضِ من أساءَ إلَيها)
    11 - (احذَروا من لا يُرْجى خَيْرُهُ ولا يؤْمَنُ شَرُّهُ).
    12 - يقول الفرزدق: والشَّيبُ يَنْهُضُ في الشَّبابِ كأنَّهُ * ليلٌ يَصيحُ بِجانِبَيهِ نَهارُ
    13 - يقول البُحتري: وأمَّةٌ كان قُبْحُ الجَوْرِ يُسْخِطها * دَهراً فأصْبَحَ حُسْنُ العَدْلِ يُرْضيها
    14 - كتب أحمد حسن الزيات بعد نهاية الحرب العالمية الثانية :
    " شيَّع الناسُ بالأمسِ عاماً ، قالوا إنهُ نهايةُ الحربِ ، واستقبلوا اليومَ عامًا يقولون إنهُ بدايةُ السَّلْمِ , وما كانتْ تلك الحربُ التي حسِبوها انتهت ، ولا هذه السلمُ التي زعموها ابتدأتْ ، إلاّ ظُلْمةً أعقبَها عمَى ، وإلاّ ظلمًا سَيَعْقُبُهُ دمارٌ " .
    15 - قال المتنبي : ومن يك ذا فم مرٍّ مريضٍ يجد مُرًّا به الماء الزلالا
    16 - أُلامُ لِما أُبدى عليكَ من الأسَى وإنِّى لأُخفى منكَ أضعافَ ما أُبدى
    17 - {لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ}
    18 - {وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظاً وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ اليَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ...}
    19 - قال المتنبي : فَلاَ الْجُودُ يُفْنِي الْمَالَ وَالْجَدُّ مُقْبلٌ * وَلاَ الْبُخْلُ يُبْقي الْمَالَ وَالْجّدُّ مُدْبِرُ (الْجَدُّ: الحظ والنصيب)


    3 - الجناس :
    اتفاق أو تشابه كلمتين في اللفظ واختلافهما في المعنى ، وهو نوعان :
    أ - جناس تام (موجب) :
    و هو ما اتفقت فيه الكلمتان في أربعة أمور :
    نوع الحروف وعددها وترتيبها وضبطها
    مثل :
    (وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَة) (الروم: من الآية55)
    (صليت المغرب في أحد مساجد المغرب)
    (يقيني بالله يقيني)
    (أَرْضِهم مادمت في أَرْضِهم)
    ب - جناس ناقص (غير تام) :
    و هو ما اختلف فيه اللفظان في واحد من الأمور الأربعة السابقة : نوع الحروف وعددها وترتيبها وضبطها .
    مثل :
    الاختلاف في نوع الحروف : مثل قول أبي فراس الحمداني :
    من بحر شعرك أغترف .. وبفضل علمك أعترف
    الاختلاف في عدد الحروف :
    فيا راكب الوجناء (الناقة الشديدة)هل أنت عالم .. فداؤك نفسي كيف تلك المعالم
    الاختلاف في الترتيب : مثل قول أبي تمام : بيض الصفائح (السيوف) لا سود الصحائف (م صحيفة).
    الاختلاف في الضبط : كقول خليل مطران :
    يا لها من عَبْرَة للمستهام (الهائم) وعِبْرَة للرائي
    سر جمال الجناس:
    أنه يحدث نغماً موسيقياً يثير النفس وتطرب إليه الأذن . كما يؤدِّى إلى حركة ذهنية تثير الانتباه عن طريق الاختلاف في المعنى ، ويزداد الجناس جمالاً إذا كان نابعاً من طبيعة المعاني التي يعبر عنها الأديب ولم يكنْ متكلَّفاً وإلا كان زينة شكلية لا قيمة لها
    الخلاصة في سر جماله : أنه يعطى جرساً موسيقياً تطرب له الأذن ويُثير الذهن لما ينطوي عليه من مفاجأة تقوى المعنى .
    تدريبات على الجناس :
    عين كل جناس فيما يأتي ، وبين نوعه :
    1 - قال رسولُ الله :إنَّ الرفق لا يكونُ في شيءٍ إلا زانهُ ، ولا يُنْزَعُ منْ شيءٍ إلاّ شأنَهُ .
    2 - ومن دعائه عليه السلام: (اللهم استر عوراتنا ، وآمن روعاتنا) .
    3 - قال أعرابي: (رحم الله امرأً أمسك ما بين فكيه ، وأطلق ما بين كفيه) .
    4 - (فاختر لنا حماماً ندخلْهُ ، وحجّاماً نستعمله ، وليكن الحمام واسع الرقعة ، نظيف البقعة ، طيب الهواء ، معتدل الماء)
    5 - (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا فِيهِمْ مُنْذِرِينَ * فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُنْذَرِينَ) .
    6 - قالت الخنساءُ : إنَّ البكاءَ هوَ الشفا ءُ من الجوى بينَ الجوانِح
    7 - قال أبو البهاء ُ زهير : أرى قومًا بُليتُ بهم نصيبي منهمُ نَصَبِي.
    8 - قال الشاعر الهادي اليمني : فيا ليالي الرضا علينا عودي ليخضر منك عودي
    9 - توخَّى حِمامُ الموتِ أوْسطَ صِبيَتَي *** فللهِ كيف اختارَ واسِطةَ العِقْدِ ؟‍‍!!
    10 - " كم من أمير رفعت له علامات .... فلما علا مات "
    11 - أتظنّ قلباً منك يوماً قد خلا وهواك ما بين الضلوع تخلّلا
    12 - يا من يضيع عمره في اللهو أمسك .. واعلم بأنك ذاهب كذهاب أمسك
    13 - قال الشاعر : القَلْبُ منِّيَ صَبُّ ****والدَّمْعُ مِنِّيَ صَبُّ
    14 - قال الشاعر :
    إنْ تُلقكَ الغُرْبةُ في معشرٍ **** قدْ أجمعوا فيكَ على بغضهمْ
    فدارِهمْ ما دُمتَ في دارِهمْ **** وأرْضِهمْ ما دُمتَ في أرضِهمْ
    15 - قال الشاعر : عضَّنا الدهرُ بِنابهْ **** ليْتَ ما حلَّ بِنابهْ
    16 - قال الشاعر : عفاء على هذا الزَّمانِ فإنهُ **** زَمانُ عقوقٍ لا زَمانُ حقوقِ .
    17 - قال سيدنا علي - رضي الله عنه - : الدنيا دار ممر ، والآخرة دار مقر .


    4- السجع :
     هو توافق الفاصلتينِ في فِقْرتين أو أكثر في الحرف الأخير.
     أو هو توافق أواخر فواصل الجمل [الكلمة الأخيرة في الفقرة] ، ويكون في النثر فقط
    مثل :
     (الصوم حرمان مشروع ، وتأديب بالجوع ، وخشوع لله وخضوع).
     (المعالي عروس مهرها بذل النفوس).
    قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : [ربّ تَقَبَّلْ تَوْبَتِي ، وَاغْسِلْ حَوْبَتي (أي إثمي) ، وَأجِبْ دَعْوَتي ، وَثَبِّتْ حُجَّتِي ... ] .
    من السجع ما يسمى " الترصيع " ، وهو أن تتضمن القرينة الواحدة سجعتين أو سجعات
    كقول الحريري : " فهو يطبع الأسجاع بجواهر لفظه ، ويقرع الأسماع بزواجر وعظه "
    سر جمال السجع :
    يحدث نغماً موسيقياً يثير النفس وتطرب إليه الأذن إذا جاء غير متكلف .
    % تذكر :
    أن الشعر يحْسُنُ بجمال قوافيه ، كذلك النثر يَحْسُنُ بتماثل الحروف الأخيرة من الفواصل.
    أجمل أنواع السجع ما تساوت فقراته مثل :
     (الحقد صدأ القلوب ، واللجاج سبب الحروب) اللجاج : التمادي في الخُصومة
    إذا لم يكن هناك سجع بين الجمل يسمى الأسلوب مترسلاً .
    تدريبات على السجع :
    1 - قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:" إنَّ الله حرَّمَ عليكُمْ عقوقَ الأمهاتِ ، ومنْعًا وهاتِ ، ووأدَ البناتِ ، وكرِهَ لكمْ قِيلَ وقالَ ، وكثرةَ السُّؤالِ ، وإضاعةَ المالِ " متفق عليه .
    2 - كتب أبو الطيب الوشَّاء : " اعلمْ أنَ عِمادَ الظَّرفِ عندَ الظُّرفاءِ ، وأهلِ المعرفةِ والأدباءِ ، حفظُ الجوارِ ، والوفاءُ بالذِّمارِ [كل ما يُحمى من شرف وكرامة ..إلخ] ، والأنفة منَ العارِ ، وطلبُ السلامةِ منَ الأوزارِ . ولنْ يكونَ الظريفُ ظريفًا حتى تجتمعَ فيه خِصالٌ أربعٌ : الفصاحةُ والبلاغةُ والعفةُ والنزاهةُ ؟ "
    3 - قال أبو عمرو بن العلاء
    " مِمَّا يَدُلَّ على حريَّةِ الرجلِ ، وكرمِ غريزَتِهِ ، حنينُهُ إلى أوطانِهِ ، وتشوُّقُِهُ إلى متقدَّمِ إخوانهِ ، وبكاؤُهُ على ما مضى من زمانِهِ " .
    4 - الحر إذا وعد وَفَى ، وإذا أعان كَفَى ، وإذّا مَلَك عَفَا .
    5 - الحمد لله القديم بلا بداية ، والباقي بلا نهاية .
    6 - وسئل حكيم عن أكرم الناس عشْرة فقال : " مَنْ إذا قَرُب مَنَح ، وإذا بَعُدَ مَدَح ، وإذا ضُويِق سَمح " .
    7 - قيل لأعرابي : ما خَيْرُ العنب ؟ قال : ما اخْضرَّ عُودُه ، وطال عَمُودُه ، وعَظُم عُنْقُوده .
    8 - حامي الحقيقة محمود الخليقة مهدي الطريقة نفاع وضرار .
    9 - أن الهوى في الحجيج هوى قلوب لا هوى جيوب.



    5 - التورية :
    هي ذكر كلمة لها معنيان أحدهما قريب ظاهر غير مقصود والآخر بعيد خفي وهو المقصود و المطلوب ، وتأتي التورية في الشعر و النثر .
    مثل :
    قول الشبراوي : فقد ردت الأمواج سائله نهراً .
    [سائله] : لها معنيان الأول قريب وهو " سيولة الماء " ، ليس المراد .
    الثاني بعيد و هو " سائل العطاء " و هو المراد .
    [نهراً]: لها معنيان الأول قريب وهو " نهر النيل " ، ليس المراد .
    الثاني بعيد و هو " الزجر والكف " و هو المراد .
    أيها المعرض عنا حسبك الله تعالى
    [تعالى] : لها معنيان الأول قريب وهو " تعاظم وعلا " ، ليس المراد .
    الثاني بعيد و هو " طلب الحضور " و هو المراد .
    قال حافظ مداعبا شوقي
    يقولون إن الشوق نار ولوعة .. فما بال شوقي اليوم أصبح باردا
    (شوقى) شدة الشوق (شوقى)اسم الشاعر
    غير مقصود وهو المقصود
    فرد عليه شوقي قائلا :
    وحملت إنسانا وكلبا أمانة .. فضيعها الإنسان والكلب حافظ .
    (حافظ) صانها (حافظ) اسم الشاعر
    غير مقصود وهو المقصود
     النهر يشبه مبردا فلأجل ذا يجلوا الصدى
    (الصدى) الصدأ (الصدى) العطش
    غير مقصود وهو المقصود
    سر جمال التورية :
    تعمل على جذب الانتباه و إيقاظ الشعور و إثارة الذهن ونقل إحساس الأديب.
    تدريبات على التورية :
    1- سأل واحد صديقه : أين أبوك ؟
    فقال : (في الفرن). فقال : (حماه الله) !!
    2 - (وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ) (الذاريات:47)
    3 - وقال نصير الدين الحمامي :
    أبيات شعرك كالقصـور ولا قصور بها يعوق
    ومن العجائب لفظها حر ومعناها رقيق
    4 - قال أبو الحسن الجزار:
    كيف لا أشكر الجزارة ما عشت حفاظا وأهجر الآدابا ؟
    وبها صارت الكلاب ترجينني وبالشعر كنت أرجو الكلابا
    5 - سنشكر يوم لهو قد تقضّى بساقية تقابلنا بنهر

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء 25 مارس - 14:00:00

    أشكركي عاقة الشهادة على المعلومات المفيدة
    شكرا جزيلا
    avatar
    ADMIN
    المديــــــــــــــر العام
    المديــــــــــــــر العام

    ذكر عدد الرسائل : 1009
    العمر : 87
    الموقع : مجهوووووووووول
    العمل/الترفيه : مجهوووووووووووول
    تاريخ التسجيل : 21/08/2008
    السٌّمعَة : 5

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف ADMIN في الخميس 26 مارس - 14:11:39

    شكرا لك والله مواضيعك مفيدة جدا

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس 26 مارس - 14:44:24


    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس 26 مارس - 15:27:24

    العفو........... شكرا على مروركم لقد حصل لي الشرف

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس 26 مارس - 18:38:55

    شكرا على الدروس مواضيع مفيدة

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الجمعة 27 مارس - 18:35:44


    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الثلاثاء 31 مارس - 16:25:58

    شكرا لك مواضيع مفيدة جدا
    جزاك الله كل خير و الله لا يحرمنا من مواضيعك

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس 23 أبريل - 14:56:08


    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الجمعة 15 مايو - 17:19:22



    أسعدني مروركم

    لكم شكري وتقديري


    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في السبت 23 مايو - 18:43:42

    i still remember them...lol

    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في السبت 23 مايو - 21:21:45

    شكرا أخي على المرور الطيب
    تحياتي


    زائر
    زائر

    رد: درس المحسنات البديعية........ الجزء الأول

    مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء 27 مايو - 11:39:19

    بارك الله فيك

    زائر
    زائر

    شكرا

    مُساهمة من طرف زائر في الأحد 27 مارس - 10:31:53

    شكرا لك أريد أنماط النصوص و مؤشرات كل نمط

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 26 يونيو - 4:52:49